تغطية مهرجان المنتظر -عج- التاسع بتوبلي - 2

تغـطــيــة إعلامــيــة خاصة لمهرجان المنتظر التاسع 2008 بقرية توبلي - البحرين

 

`·.¸¸.·´´¯`··._.· ( مهرجان المنتظر -عج- التاسع ) `·.¸¸.·´´¯`··._.·

قرية توبلي – البحرين

الليلة الثانية 

-~```-.-~```~-.|  بطاقة المهرجان |.-~````~-.-~```~-

اليوم: الأثنين

التاريخ: 16 شعبان 1429هـ

الموافق: 18 أغسطس 2008م

الإحتفال: مهرجان المنتظر (عج) التاسع

المكان: مسجد العلامة السيد هاشم التوبلاني

القرية: قرية توبلي - البحرين 

°·.¸¸.·°¯°·.¸¸.·°¯  الليلة الثانية ألطف وأحلى ¯°·.¸¸.·°¯°·.¸¸.·°

في ليلة بهيجة ومليئة بالسعادة، تزيّن صحن مسجد العلامة السيد هاشم التوبلاني قدس سره الشريف بالزينة والإضاءات الفرحة بمولد منقذ البشرية الإمام المهدي عجل الله فرجه الشريف وجعلنا الله من أنصاره وجنوده، حيث امتلأ الصحن بالزينة والمصابيح المبهجة والبالونات الملونة.

تواصل المهرجان في ليلته الثانية، في جو ألطف من الليلة الأولى من حيث درجة الحرارة حيث مُلأ الصحن بالمكيفات والمراوح، وكما مُلأ الصحن بالمكيفات، امتلأ الصحن بالموالين الذي أثبتوا محبتهم لآل بيت رسول الله، وقد قُسم الصحن إلى قسمين، القسم الأكبر للرجال، والقسم الأصغر للنساء.

وفي ظل عريف الحفل المميز مصطفى الشيخ، بدأ الحفل بقراءة القرآن الكريم بصوت المقرئ التوبلاني سيد جواد سيد عبدالله، وبعد طيب قراءة القرآن تفضل الأستاذ ابراهيم أحمد ناصر نائب رئيس هيئة الأنشطة الإسلامية بإلقاء كلمة الهيئة التي نظمت هذا المهرجان. بعد ذلك، ألقى سماحة الشيخ جميل العالي كلمة رائعة تحدث فيها عن الإمام المهدي عجل الله فرجه الشريف.

وبعد ذلك، تفضل الطفل محمد ضيف بإلقاء قصيدة، حيث بدأ بأنه ليس شاعراً بل هو يهوى ويحفظ شعر أهل البيت عليهم السلام. وبعد القصيدة، تقدم الأستاذ رضا يوسف بتقديم الأشخاص الحائزين على وسام السيد هاشم التوبلاني الذي يُعطى سنوياً على مدار ثلاث سنوات على التوالي، والذي يُعطى للعاملين والرموز التي أثرت في العمل الإسلامي في المنطقة، فيما قدم الأوسمة رئيس هيئة الأنشطة الإسلامية الأستاذ حسين محمد سعيد. وفي بادرة رائعة كُرم المقرئ سيد جواد سيد عبدالله الذي يبذل جهوداً في المنطقة في تعليم الأطفال القرآن الكريم ويحفظه اياهم، والأكبر من ذلك فهو حافظ للقرآن الكريم كاملاً وحائز على جوائز في حفظ وتلاوة القرآن الكريم.

ثم صعد نائب رئيس المجلس البلدي عباس محفوظ، ليُلقي كلمته التي وضحت الجهود التي تُبذل بالنسبة لأهم القضايا في المنطقة، وبعد ذلك تقدم فرسان فرقة البرهان ليقدموا فاصلاً طويلاً من الأناشيد المهدوية. تلت هذه الفقرة، فقرة الرادود حسن الناصري الذي أبدع وأنشد وجعل الحضور متفاعلاً بقصائده الجميلة والأداء الراقي في حب أهل البيت عليهم السلام. بعد ذلك تم السحب على الجوائز وعلى الجائزة الكبرى وهي السيارة.

تخلل ما بين الفقرات سحب على جوائز بسيطة للحضور الذين وُزعت عليهم أرقام، بينما جرى السحب على الجوائز الكبرى في نهاية المهرجان، والجائزة الكبرى وهي السيارة، الذي حصل عليها شاب توبلاني، فيما ذهبت أغلب الجوائز الأخرى إلى أشخاص من مناطق مختلفة من البحرين.

 

>> تجهيزات قبل المهرجان بدقائق <<

تجهيز الأرقام التي ستُوزع على الحضور

 

أما العصائر فبُردت كذلك للحضور

 

لتوزيعها على الحضور في المهرجان

 

الكشافة تتجهز للتنظيم من جميع الجهات

 

الجميع ينتظر وقت السحب الكبير

 

التسجيل في آخر الدقائق

 

كل شيء جاهز لبدء مهرجان رائع

 

ولكن بقيت صورة كبيرة لتعليقها

 

فكان الرجل العنكبوت عباس في الموعد :)

 

الصورة الآن جاهزة، وما أحلاها من صورة

 

 

>> الجوائز تنتظر <<

الجوائز متوفرة بأعداد كبيرة هذه المرة

 

وهنا أيضاً جانب آخر من الجوائز

 

 
ينتظر أين يحل ضيفاً الليلة :)

 

الجائزة الكبرى

 

 
عُلقت عليها صور آية الله الشيخ عيسى قاسم حفظه الله

 

 

>> الحضور <<

حضور كبير من جميع الأعمار

 

سماحة الشيخ جميل العالي بجانب الشيخ جاسم مفتاح

 

امتلأ الصحن بالحضور ولاسيما من الأطفال

 

 
حضور شخصيات القرية

 

سماحة الشيخ جميل العالي ينتظر فقرته

 

 

>> الحفل وفقراته <<

عريف الحفل المبدع مصطفى الشيخ

 

 
قراءة القرآن الكريم مع المُقرئ سيد جواد سيد عبدالله

 

كلمة الهيئة ألقاها بالنيابة الأستاذ ابراهيم أحمد ناصر

 

 
كلمة لسماحة الشيخ جميل العالي

 

أشاد باهتمام القرية بعنصر الأطفال في هذا المهرجان

 

 
قصيدة ألقاها الطفل محمد ضيف

 

بدأ بأنه ليس شاعراً ولكنه يهواه ويحفظه

 

وسام العلامة السيد هاشم التوبلاني وُزع كذلك

 

الأوسمة تنتظر الجنود المجهولين في كل المحافل

 

تكريم المُقرئ سيد جواد على جهوده في تعليم وتحفيظ القرآن الكريم

 

كلمة قصيرة لنائب رئيس المجلس البلدي عباس محفوظ

 

فاصل انشودي مع فرقة البرهان التوبلانية

 

 
أداء ممتاز للفرقة المحلية التوبلانية

 

الرادود حسن الناصري يبدأ فقرته

 

أبدع في إلقاء الجلوات والأهازيج

 

وتفاعل مع الحضور في الهوسات

 

 
الرادود الناصري يأخذ مكانه قبل مغادرة المنصة

 

 

>> السحب على الجوائز <<

الدراجات الهوائية كانت أولى الجوائز

 

وكل أخذ نصيبه :)

 

 
والذي ينتظر نصيبه هو الآخر ذهب إلى خارج توبلي :)

 

أما الجائزة الكبرى فكانت توبلانية بحته

 

حسن عبدالله هو صاحب الحظ السعيد بفوزه بالجائزة الكبرى

 

رئيس هيئة الأنشطة الإسلامية مرافقاً الفائز إلى السيارة

 

 

>> خلف الكواليس <<

تسجيل أسماء الفائزين بالجوائز

 

واكتمل العدد

 

الصوتيات والهندسة الصوتية

 

 
 
 
 

وبعد نهاية المهرجان، تمنى الجميع أن يعودهم الله على مثل هذه المناسبات السعيدة في أحوال أفضل من هذه الأحوال وبظهور الحجة المنتظر الإمام المهدي عجل الله فرجه الذي هو صاحب الحفل البهيج هذا، وأخيراً موقع الأنوار للبطاقات الإسلامية يشكركم على المتابعة.

 

 

 

مقاطع فيديو من المهرجان

 

مشاركة فرقة البرهان
الأنشودة الأولى


الأنشودة الثانية


الأنشودة الثالثة
 

مشاركة الرادود حسن الناصري
المقطع الأول


المقطع الثاني

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

تصوير: سيد باقر الـــسبـع

           سيد مجتبى السبع

 

تقرير: موقع الأنوار للبطاقات الإسلامية

 

جميع الحقوق محفوظة © 2008 لدى موقع الأنوار للبطاقات الإسلامية


0 من 5
محلى مثاله
3335 مشاهدة

1 من 5
أسرار
7216 مشاهدة

1 من 5
وتر التوبة
5711 مشاهدة

2 من 5
مولانا يالمهدي
6776 مشاهدة

2 من 5
مهدي مهدي
6250 مشاهدة

2 من 5
أنا عاشق
6772 مشاهدة